علي الصوت

رائدا الفضاء الإماراتيان يواصلان تدريباتهما من أجل المهمة الوطنية

0

ضمن  الاستعدادات التي ستشهد إنطلاق أول رائد فضاء إماراتي إلى محطة الفضاء الدولية في 25 سبتمبر المقبل على متن مركبة «سويوز إم إس 15»

يواصل رائدي الفضاء الإماراتيين هزاع المنصوري وسلطان النيادي، تدريباتهم الشاملة للمهمة الوطنية  بالمركز الأوروبي لرواد الفضاء التابع لوكالة الفضاء الأوروبية بمدينة كولون في ألمانيا. 

برنامج التدريبات يتضمن خطة شاملة من أجل المهمة الوطنية  وذلك  بالوحدة الأوروبية – كولومبوس من محطة الفضاء الدولية، وهي عبارة عن مختبر للأبحاث العلمية تُجرى في الفضاء، وحضر جانباً من التدريبات يوسف حمد الشيباني، مدير عام مركز محمد بن راشد للفضاء، وسالم المري، مساعد المدير العام للشؤون العلمية والتقنية في مركز محمد بن راشد للفضاء، ومدير برنامج الإمارات للرواد. 

و خلال البرنامج التدريبي المعتمد أتّم الرائدان الإماراتيان، حوالي ثلاثين ساعة من التدريبات النظرية والعملية، أشرف عليها مجموعة خبراء مختصين من وكالة الفضاء الأوروبية، وركّزت على الأجهزة والأنظمة الموجودة و منها نظم دعم الحياة التي تضمن الحفاظ على حياة الرواد في المحطة، كما تدربا على وسائل الاتصال بالمحطة. 

وخضع الرائدان إلى مجموعة من التدريبات على التجارب العلمية التي سيتعين على رائد الفضاء الإماراتي العمل عليها، خلال فترة وجوده على متن المحطة، وجرى هذا التدريب بالتعاون مع مدربين وباحثين من وكالة الفضاء الأوروبية .

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شاركنا بتعليقك